هل تعلم ان امريكا كانت تدفع الجزية للمسلمين سنويا ؟ متى وكيف ولماذا ؟

هل تصدقون أن أمريكا تدفع لأول مرة في تاريخها كله الضريبة السنوية ولدولة اسلامية !!! وهل تصدقون أن أمريكا توقع لأول مرة في تاريخها وثيقة بلغة غير لغتها ؟!!!

الطريق و الخطوات القادمة لإقامة دولة الخلافة الإسلامية !

إن كنت من أنصار الخلافة الاسلامية فاقرأ كيف سنعيدها بإذن الله

القضاء المصري: والدة "أبوإسماعيل" لم تحمل الجنسية الأمريكية

أكدت محكمة القضاء الإداري المصري أن والدة الشيخ حازم صلاح أبي إسماعيل، لم تحمل غير الجنسية المصرية حتى وفاتها، وبأحقية أبو إسماعيل في الترشح للرئاسة.

علم اسرائيل في حواسيبنا مع شموع النصر !!!

مثير للغرابة لدى الصغير قبل الكبير ان صورة علم اسرائيل موجودة في كل حواسيب العالم والغريب ليس الصوره او الموضوع لكن الغريب انهم يحاولون ...

الإسلام والدولة

فـ"ليس لي في السياسة" جملة يرددها الكثيرون.. قد تكون مقبولة قبل "ثورة 25 يناير"؛ لتفشي الظلم....

طالبان تضرب الاحتلال بقوة وتقتل ثلاثة من جنوده بأفغانستان



 واصلت حركة طالبان ضرب الاحتلال بقوة في أفغانستان حيث قتلت 3 جنود أجانب في هجمات متفرقة.
وقال حلف شمال الأطلسي (ناتو): إن تفجيرات وقعت في مناطق متفرقة من جنوبي وشرقي أفغانستان أوقعت قتيلين من الجنود العاملين، فيما قضى جندي ثالث متأثرًا بجراح أصيب بها في عمليات "غير قتالية".
وقال الاحتلال الذي تقوده الولايات المتحدة في أفغانستان - في بيان نشر في وقت متأخر أمس السبت -: إن جميع القتلى سقطوا يوم السبت، دون أن يقدم تفاصيل عن جنسيات القتلى, طبقًا للجزيرة نت.
وقُتل في وقت سابق من الشهر الجاري أربعون جنديًّا من القوات الغربية العاملة في أفغانستان، وهو ما رفع عدد القتلى خلال العام الحالي إلى 131 قتيلاً.
ومن بين هؤلاء القتلى سقط 16 جنديًّا غربيًّا على الأقل في حوادث إطلاق نار نفذها جنود أفغانيون، والتي أصبحت تثير قلقًا متزايدًا بين قادة القوات الأفغانية والقوة الدولية للمساعدة على تثبيت الأمن والاستقرار في أفغانستان (إيساف)، وتقوض الثقة بين الجانبين مع استعداد القوات القتالية الغربية لمغادرة أفغانستان عام 2014.
وتعرَّض المجمع الذي يضم إدارات حاكم ولاية قندهار الأفغانية المشتعلة بالتوترات لهجوم صباح أمس السبت، لكنه لم يسفر عن إصابة أي من المسئولين الرسميين، وانتهى بمقتل اثنين من المهاجمين.
وقال الحام توريالا ويسا في اتصال مع وكالة فرانس برس: "قُتل مهاجمان، وتوقفت المعارك، ونحن في المجمع وجميعنا بخير".
وكان شهود قد أفادوا في وقت سابق بأن مهاجمًا واحدًا على الأقل تبادل إطلاق النار مع قوات الأمن الأفغانية بينما تحلق مروحية تابعة لحلف شمال الأطلسي فوق المكان.
جدير بالذكر أن ولاية قندهار هي مهد حركة طالبان ودائمًا ما تشهد مواجهات بين مقاتلين وقوات أفغانية وجنود من قوة الحلف الأطلسي إيساف المنتشرة في أفغانستان لدعم حكومة الرئيس الأفغاني حامد كرزاي.
وكان جندي أمريكي والمترجم المرافق له قد قُتلا برصاص جندي أفغاني من القوات الخاصة في قاعدة للاحتلال الأمريكي بإقليم قندهار بأفغانستان.
وقال مسئولون أفغان: "جندي من القوات الأفغانية الخاصة قَتل بالرصاص جنديًّا أمريكيًّا ومترجمه في قاعدة أمريكية بإقليم قندهار"، وأوضح الجنرال عبد الحميد قائد قوات الجيش الأفغاني بالإقليم: "إن الجندي فتح النار في قاعدة عسكرية أمريكية بمنطقة شاه والي كوت في الإقليم المضطرب".
وأوضح عبد الحميد أن إطلاق النار جاء بعد مشادة كلامية بين الجانبين، فتح على إثرها الجندي الأفغاني النار وقتل فردًا من القوات الأمريكية الخاصة ومترجمه، وذلك في أول هجوم ينفذه جندي من القوات الأفغانية الخاصة التي تم إنشاؤها حديثًا ويجري اختيار أفرادها بدقة.

خطـّاب العملاق المجاهد أم جيفارا الملحد .. ؟

تمر مصر والكثير من البلاد العربية والإسلامية بحرب متنوعة ظاهرة وخفية عن طريق طابور خامس من بني جلدتنا لعزل وسلخ الشعوب المسلمة من هويتها وهي حرب موجهة للشباب المسلم خاصة.وقد استوقفني مثال صارخ لتلك الحرب الخفية التي تتم على يد بني جلدتنا متمثلاً في حالة الانبهار والتأسي من بعض الشباب المسلم المغرر به للأسف الشديد بجيفارا الملحد نتيجة ما يقوم به اليساريين المتغلغلين في الإعلام من عرض مشوق ومؤثر عن جيفارا الملحد فهم يعرضونه بصورة الذي يدافع عن المظلومين ولا يتحدثون عن إلحاده وكفره الذي قاتل من أجل نشره.



-جيفارا-




وفى نفس الوقت يمارسون حصار إعلامي رهيب لمنع أي كلمة خير عن كل نموذج وقدوة إسلامي أفضل ألاف المرات من هذا الملحد وإذا نشروا عن قدوة إسلامي يشوهونه.وكان ملفتاً أن يخصص برنامج العاشرة مساء على قناة دريم فقرة خاصة عن الملحد جيفارا بمناسبة مرور ثمانين عاماً على ميلاده وهو ما يعبر عن حالة الهزيمة النفسية للبرنامج ومعديه في انبهارهم بملحد كفر بالله عمل على نشر كفره في الوقت الذي يوجد نماذج كثيرة في عالمنا العربي والإسلامي لشباب قدوة في البذل والعطاء في شتى المجالات ومنهم من جاهد من أجل إعلاء كلمة الله عالية خفاقة وبذل الغالي في بطولات أعجزت أعدائه ومنهم البطل المجاهد خطّاب ومع ذلك لا يذكرهم الإعلام العربي إلا بالإساءة ولا حول ولا قوة إلا بالله.


-خطـــــاب-
والذي ذكرني بالبطل المجاهد خطّاب هو مظهر طول شعر كل منهما حيث عرضت صورة خطّاب على شاب مسلم وسئل من هذا فقال جيفارا؟!! للأسف الشديد..ولايفوتنا التشابه في قتالهم في أماكن متفرقة بعيدأ عن أوطانهم وإخلاصهم من أجل مبادئهم ولكن شتان بين نور خطّاب المسلم وظلمة جيفارا الملحد.حقا شتان بين السماء والأرض كلاهما مات شاباً لكن خطّاب عاش مجاهدًا لله في سبيل الله واستشهد بعيداً عن بلده في الشيشان مسلما تقيا مجاهداً نحسبه شهيدًا في سبيل الله وجيفارا قتل ملحداً كافراً بالله في بوليفيا.


ومن هنا أتوقف وقفات بسيطة في مسيرة العملاق المجاهد خطّاب ليعرف شباب المسلمين أن ديننا العظيم قادر على تخريج العمالقة الأبطال القادرين على صنع البطولات المعجزة بفضل الله:

1
- خطاب هو اسم الشهرة للشاب العربي السعودي ثامر صالح السويلم
المولود عام 1970 من أسرة مسلمة تقية ثرية وما إن بلغ السابعة عشر وسمع نفير الجهاد في أفغانستان ضد الروس الملاحدة حتى أسرع لنجدة إخوانه المسلمين وترك تفوقه الدراسي وإستعدادت السفر لأمريكا للمرحلة الجامعية من أجل نصرة إخوانه المسلمين

2

جاهد خطّاب في أفغانستان وخاض كل المعارك الشرسة ضد الروس وشارك في فتح خوست وجلال آباد وكابول وفي أحد المعارك أُصيب بطلقة في بطنه من النوع الخارق فلم يجزع وصبر على إصابته حتى أنتبه إخوانه لنزيف الدم وقد شهد له كل من عرفه وقابله أنه أبلى بلاء حسناً حتى انتهى الجهاد الأفغاني عام 1993.ثم سمع بما يتعرض له المسلمون في طاجكستان فأسرع ومعه مجموعة قليلة من أصدقائه لنصرة المسلمين في طاجكستان وظل سنتين يدافع عن إخوانه المسلمين وقد أصيب بقنبلة في يده نتج عنه بتر إصبعين له، ولكنه ظل صامدًا مجاهداً.ثم ما إن سمع بالجهاد في الشيشان عام 1995 حتى سافر إلى الشيشان، وفور قدومه إلى الشيشان أخذ يتحسس أخبار البلد فقابل عجوزاً شيشانية فسألها: ماذا تريدين من قتال الروس؟، قالت العجوز: نريد أن يخرج الروس حتى يرجع إلينا الإسلام، فسألها: هل عندك شيء تقدميه للجهاد ضد الروس؟، فأشارت إلى معطف لها 

فبكى خطاب وصمم على نصرة إخوانه المظلومين في الشيشان

3

كانت محطة جهاده في الشيشان أهم المحطات فقد قام بعمليات عسكرية زلزلت الروس وأفقدتهم صوابهم وجعلت قادتهم العسكريين يعترفون بقدرة خطاب العسكرية الهائلة المذهلة حتى أنهم قاموا بتدريس تكتيكه العسكري في معاهدهم العسكرية.ومن تلك العمليات في مارس 1996 قام هو ومجموعة من 13 فرد بعملية ضد الروس قتلوا فيها 252روسي وجرحوا 58 ودمروا 13دبابة و24 عربية مدرعة12 عربية نقل، أي إعجاز وأي بطولة تلك. وفي 16 ابريل قاد العملية الشهيرة بمجموعة من 50 فرد ضد طابور روسي مكون من 50 سيارة عسكرية تم تدميرهم بالكامل وقتل 223 روسي منهم 26 ضابط، وأقيل بسبب هذه المعركة ثلاث جنرالات كبار في الجيش الروسي، وقد أعلن عن هذه العملية الرئيس الروسي يلسين بنفسه في البرلمان الروسي.أين برامج الفضائيات من تلك البطولات
هل أصابهم العمى؟وفي 2 ديسمبر 1997 قاد عملية بمجموعة من مائة فرد داخل الأراضي الروسية بعمق 100 كم واستهدفت العملية اللواء 136 الآلي الروسي فدمرت 300 سيارة عسكرية وقتلت المئات وقد شارك خطّاب في عملية اقتحام جرو زنى مع القائد الشيشاني شامل باسييف، وقد اعتبره الشعب الشيشاني بطلاً قومياً واحتفلوا به عام 1996 وأعطوه ميدالية ورتبة لواء.وظل خطًاب مجاهداً يتنقل في القوقاز لنصرة المسلمين من داغستان إلى أنجوشيا إلى الشيشان
حتى استشهد بيد الخيانة في 20 مارس عام 2002وصعدت روحه الطاهرة في ريعان شبابه إلى جنة عرضها السماوات والأرض بإذن الله.

4


من أهم ما يلفت في حياة البطل خطّاب غير صغر سنه وعظيم جهاده من أجل نصرة المسلمين حكمته فقد وضع نُصب عينيه الإخلاص لله لا للجماعات ولا للأفراد، لذلك نأى بنفسه عن كل الخلافات في كل بلد جاهد فيه، ورفض واعترض على أن يتحول الجهاد ضد الروس إلى شيء آخر كما فعلت بعض الجماعات باستخدامه ميداناً للتدريب والعودة إلى بلادها بتنظيمات، فهذا مما رفضه وابتعد بمجموعة صغيرة عن تلك الجماعات كي يكون جهاده خالصاً لله فصدق وانتصر وهم ماذا فعلوا؟ّ


5

كان من أقواله رحمه الله في حياته وكأنه يرسم لمن خلفه قصته: "من عاش صغيراً مات صغيرًا ومن عاش لأمته 
عظيمًا مات عظيماً"ومن أقواله أيضاً: "همم المسلمين لا تضعف باستشهاد القادة بل تقوى بفضل الله لأن العمل لله عز وجل وليس للأشخاص"ما أعظم تلك الكلمات الحكيمة فكم من عمل قامت به جماعات من أجل شخص الأمير والقائد والزعيم وليس من أجل الله فانهارت وضعفت همم المسلمين.ويبقى أن خطّاب جاهد الروس الملاحدة لظلمهم للمسلمين وجيفارا قاتل من أجل الإلحاد، فشتان بين النور والظلام.لذلك نجد أنصار الظلام أيتام الشيوعية في مصر وعالمنا الإسلامي يشجعون الشباب على الإقتداء بجيفارا الملحد لأنهم يكرهون النور وفي قلوبهم مرض وحقد من الأبطال الذين أسقطوا صنمهم الإتحاد السوفيتي الملحد، وهم لذلك لا يحبون الأبطال المسلمين الموحدين الراكعين الساجدين لرب العالمين لذلك يرسخّون بطريق غير مباشر القدوة السيئة عند الشباب ليقتلوا فيهم كل إحساس بالفخر بالمسلمين.وأخيراً 

بعد هذه النبذة البسيطة عن ذلك العملاق المجاهد الذي استشهد وعمره 33 عام جمعنا الله وإياه في الفردوس الأعلىأقول بأعلى صوت ما أسوأ الإعلام العربي الهزيل الضعيف المهزوم الذي يُعرض عمداً عن قصص وسير الأبطال النبلاء الفرسان الطاهرين من المسلمين المعاصرين ويهتم فقط بسير وقصص الجرذان!!!

خطة تنظيم القاعدة لإقامة دولة الخلافة الاسلامية



وضعت القاعدة خطة نظرية واقعية قابلة للتطبيق ضمن جدول وبرنامج زمني مدروس ومحكم.
و خطة القاعدة تقوم على فكرة تطوير العمل الجهادي الإسلامي كماً ونوعاً، وتوسيع رقعته ليشمل العالم كله. ويرون أن الجهاد سيساهم في تعاظم قوة الأمة التي سترهب بها أعدائها، وتجبرهم في النهاية على رفع اليد عن مقدراتها وثرواتها، لتتراجع في النهاية، مخلية ما بين الأمة وبين سلطتها وسيادتها، وعندما تعود السلطة للأمة، وتصبح السيادة لشرع الله، فإن كل المشاكل الداخلية والخارجية ستحل وتنتهي سريعاً وبشكل طبيعي.
خطة القاعدة العملية مقسمة إلى مراحل مرتبطة بجدول زمني، وهي مقسمة إلى سبع مراحل، مدتها عشرون عاما. بدأت عام 2000 بضربات نيويورك وستنتهي مع عام 2020 . وفق التتابع التالي:
1 – مرحلة الإفاقة:
يرى مفكروا القاعدة، أن الأمة الإسلامية مرت بمرحلة سبات عميق لم يحدث مثله عبر تاريخها الطويل، هذا السبات بدأ مع بداية القرن التاسع عشر، وامتد عبر القرن العشرين. ومن مظاهر هذا السبات ما حل في الأمة من مصائب ونكبات، نتيجة التحدي الذي فرضه أعداؤها عليها دون أن تستجيب الأمة الإستجابة المطلوبة لهذا التحدي، هذا السبات لم تنجح معه وصفات وخطط البعث التي وضعت له سابقا. مما حدا بقادة القاعدة وضع وصفة تقوم على فكرة تسديد ضربة قوية إلى رأس الأفعى الملتوية ليفقدها رشدها، ويدفعها بإتجاه ردود أفعال إرتجالية سريعة غير مدروسة بحق من ضربها، وهذا يتوج من قام بضرب الأفعى قيادة للأمة الإسلامية. إذا ما وجهت الولايات المتحدة الضربات القوية للأمة الإسلامية..
وأعلنت الحرب الصريحة عليها، بدل محاربتها بشكل خفي، فكانت هجمات القاعدة في 11 أيلول، لإجبار الأميركيين على كشف حقيقة أفعالهم ونواياهم، فكان إعلان بوش الإبن أن حربه صليبية، ودعوته لقيام تحالف دولي لمكافحة الإرهاب وحربه والقضاء عليه. فبدأ بغزو أفغانستان ومن ثم العراق. وهذا من وجهة نظر قادة القاعدة نجاح للمرحلة الأولى في خطتهم الهادفة إلى استدراج واشنطن لضرب الأمة الإسلامية لتفيق من نومها وسباتها، ويرى قادة القاعدة أن استجابة الولايات المتحدة لاستفزازها، كان خطأ إستراتيجياً ارتكبه التحالف اليهودي الإنجلوسكسوني بقيادة الأمريكان.
إذاً تحق هدف القاعدة الأساسي من ضربه 11 أيلول، ونجحت الوصفة، وبلع الأمريكيون الطعم.
بدأت هذه المرحلة – مرحلة الإفاقة- مع بداية الإعداد والتحضير لضربة 11 أيلول في بداية سنة 2000 م وانتهت بدخول الأمريكان بغداد 9/4/2003.
نتيجة المرحلة الأولى – وفق تقديرات مفكري القاعدة الاستراتيجيين – كانت جيدة جداً، فقد أجبرت الأمريكان على الخروج من قواعدهم التقليدية، مما أدى إلى توسيع ساحة المعركة، وبذلك أصبح الأمريكيون وحلفاؤهم أهدافا قريبة وسهلة، وهذا فتح باب معركة تتواصل فصولها على مدار الساعة. وبدأت مرحلة استنزاف متنامية ومتزايدة لهذه القوة الكبرى.
وتعتقد القاعدة أن النقطة الثانية والمهمة التي حققتها في هذه المرحلة، أن خطابها أصبح مسموعاً ومنتشراً في كل مكان، هذا الأمر حول القاعدة من إطار تنظيمي محدود الإمكانيات والقدرات، إلى تيار واسع الإنتشار متنامي الإمكانيات، تتعاظم قدراته البشرية والمادية يوماً بعد يوم، وكانت كلمة أيمن الظواهري، قبل شهر من هجوم طابا، التي طالب فيها أنصاره ومؤيديه بالبدء بتشكيل أطر قيادية ومراكز سيطرة في كل مكان يتواجدون فيه وكل حسب ظروفه وقدراته، دليل واضح على ذلك -وفق قناعات قادة القاعدة- ويعتقدون أن الأمة الإسلامية وشعوبها بدأت تستيقظ وتفيق من سباتها شيئاً فشيئاً، وبدأ تقف على الحقيقة المرة التي تعيشها.

2- مرحلة فتح العيون:
يعتقد مفكرو القاعدة أن مرحل فتح العيون على الواقع بدأت مع احتلال بغداد في التاسع من نيسان إبريل عام 2003، بعد أن استفاقت الأمة على واقع مرير قاسي يرسم منظرو القاعدة صورته بأوطان محتلة، وعدو صائل، ثروات منهوبة، حكام لا ينتمون إلى الأمة بشيء، انخرطوا في التآمر عليها حتى لم يعودوا مهتمين بالإبقاء على ورقة التوت التي كانت تستر عوراتهم.
حرائر الأمة تغتصب وتنتهك حرماتها على مرأى ومسمع العالم كله، دم الأمة يسيل ويراق على أيدي مجرمين حاقدين متوحشين ولا يوجد من يرد عليهم أو يوقفهم عند حدهم. وعاظ السلاطين من علماء الإرتزاق والإنزلاق يسبحون بحمد أسيادهم ليل نهار، باذلين الجهد الجهيد للإبقاء على حالة التلبيس التي شكلوها في المراحل السابقة. حكومات فاسدة مفسدة أطلقت العنان لزبانية التحقيق والتعذيب في أجهزتها الأمنية للتمادي في قمع وإذلال شرفاء الأمة وطليعتها الخيرة. فقر وعوز ناتج عن الفساد والسرقة وسوء الإدارة والتآمر مع الأجنبي، قاد إلى الإنحراف والسقوط.
مرحلة فتح العيون هذه حسب تخطيط وتقدير مفكري القاعدة ستكون مدتها 3 سنوات، ستنتهي مع نهاية 2006 تقريباً، هذه المرحلة سوف تتيح للأمة الوقوف على الحقيقة، وكشف المستور واكتشاف الألاعيب والمؤامرات.
وتقوم خطة القاعدة في هذه المرحلة على إدامة حالة الاشتباك مع العدو. ويرون أن الاشتباك مع العدو مهما كانت نتائجه يعد انتصاراً، إنطلاقا من قناعتم أن كل المعارك السابقة مع أعداء الأمة كانت مفبركة، رُسمت سيناريوهاتها ونفذت بدقة، ونتيجتها كانت هزائم متوالية، مما أدى إلى إفقاد الأمة الثقة بالنفس، وبات الحكام المنهزمون يطرحون الأفكار المريضة في ظلها، فالسلام مع اليهود بات خيارهم الاستراتيجي الوحيد الذي لا مجال للتراجع عنه، والاستمرار في عملية الخضوع والركوع للغرب والأمريكان أمر يجب أن يتجذر ولا مناص للانفكاك أو الخلاص منه. كل هذه الأمور مجتمعة أدت بشباب الأمة المخلص إلى محاولة الإلتحاق بالقادم الجديد، الذي يسعى للخروج من هذه الدائرة.
القاعدة وقيادتها ونهجها مثلث القادم الجديد المنتظر.
إذا مرحلة فتح العيون أعطت زخماً جديداً للقاعدة، وحولتها من تنظيم إلى تيار يصعب القضاء عليه، ولا يمكن الإحاطة بكل امتداداته وإنتشاره، وتوسعه أصبح شبيهاً بالمتواليات العددية، والمتضاعفة دوماً .
القاعدة في هذه المرحلة تخطط وتعد للوصول إلى الآتي :
*الإشتباك المباشر مع دولة اليهود في فلسطين.
*حرق النفط العربي وحرمان الغرب والأنظمة العميلة من الإستفادة من خيراته.
*الإعداد لمرحلة الجهاد الإلكتروني عبر شبكة الإنترنت، وإعطائها أهمية عالية ليبدأ تأثيرها مع بداية المرحلة الثالثة من الخطة المرسومة.
*مواصلة البناء الهادئ والهادف في مناطق مهمة من العالم العربي والإسلامي يتولى قيادته الجيل الثاني من القادة الذي دخل في إطار التيار.
*اتخاذ العراق قاعدة لبناء جيش من الشباب القادم إلى الجهاد سيعاد نشره مع بداية المرحلة الثالثة في دول الجوار، للبدء بالعمل ضمن أجندة محددة، وغير عشوائية.
*إعداد دراسات شرعية سيتم العمل على توزيعها قريباً، توجه المسلمين نحو دفع أموال الزكاة والصدقات للمجاهدين من أجل مساعدتهم على امتلاك الأدوات والأسلحة اللازمة لإنجاح مشروعهم، رداً عل سياسة الأمريكان بتجفيف مصادر تمويل (الإرهاب).

إذا تفتحت العيون وإزداد التيار توسعاً وانتشاراً وقوة بدأ الإشتباك المباشر مع دولة اليهود في فلسطين،كل هذا يأتي مقدمات لبداية المرحلة الثالثة.
3- مرحلة النهوض والوقوف على القدمين:
مفكروا القاعدة ومُنظّروها يعطون أنفسهم مساحة من الوقت تقدر بثلاث سنوات أيضاً لتنفيذ هذه المرحلة، تبدأ مطلع عام 2007 وتنتهي مع بداية 2010.
الوقوف على القدمين عندهم، يعني القدرة على الحركة الفاعلة المنتجة، معالم هذه المرحلة وأهدافها المرحلية ستحدث نقلة نوعية مهمة في عملية التغير في المنطقة المحيطة بالعراق، في البداية سيتم التركيز على الشام.
إختيار الشام لم يكن عشوائياً بالنسبة لهم، فهم يستندون إلى الأحاديث النبوية الصحيحة التي وردت عن الرسول صلى الله عليه وسلم، تتحدث عن حصار الشام بعد العراق، يؤيد هذه الرؤية لديهم مخططات اليهود لتقسيم الشام – سوريا الحالية ولبنان وشمال الأردن – إلى دويلات طائفية، وكذلك الهجمة الأمريكية الأوروبية اليهودية على النظام السوري الحالي، بهدف تفكيك أي قوة محيطة بدولة إسرائيل مهما كان نوعها وتركيبتها، لإعادة ترتيب المنطقة من جديد بما يخدم أماني وتطلعات دولة إسرائيل. هذه الهجمة – وفق رؤية القاعدة – سوف تضعف النظام السوري وتفقده القدرة على الإستمرار في السيطرة الداخلية الفاعلة.

نظرية العمل الإسلامي الجهادي الذي تتبناه القاعدة تقوم على استغلال أي حالة لفقدان السيطرة الأمنية، فكرة جند الشام فكرة طرحت منذ أمد بعيد في أفغانستان ولم تكتمل بسبب الغزو الأمريكي، الشباب الذين عملوا على الفكرة عادوا إلى سوريا ولبنان وبعضهم الآن موجود في العراق. وقد أعدوا أنفسهم لإستثمار فرصة ما قد يحدث في لبنان حاليا،ً وفي سورياً قريباً، وإذا صحت بعض التحليلات التي تشير إلى أن الإسلاميين هم الذين قاموا بإغتيال الحريري، بسبب علاقته بأياد علاوي المدعوم أميركيا وسعوديا، فهذا يعني أنهم يعملون على حرق المسافات للوصول إلى هذه المرحلة بفترة زمنية أسرع.
في نهاية هذه المرحلة سيكون تيار القاعدة قد أنهى استعداده للبدء بالإشتباك المباشر مع اليهود، في داخل فلسطين وعلى حدودها، وفي حالة ما حصل ذلك، ستُكرس القاعدة قيادة شرعية للأمة الإسلامية دون منازع، سيترتب على ذلك مد بشري هائل لتيار القاعدة، مع زيادة الإمكانات المادية والمالية.
ضرب اليهود – وفق مخططهم – لن يقتصر على فلسطين فقط، وإنما سيمتد ليصل بعض المناطق التي يوجد فيها لليهود نفوذ قوي في بلاد المسلمين، المقصود هنا تركيا، كما أشرنا سابقاً في هذا الكتاب، فإنهاء حالة السيطرة اليهودية على الجيش ومفاصل الاقتصاد التركي، ستعيد للأمة الإسلامية القدرة على إمتلاك قوة عسكرية ومادية لا يستهان بها. إنها القوة التركية المتنامية.
تيار القاعدة في هذه المرحلة سيكسب مداً هائلاً من الشباب المتعلم المعد جيدا،ً والذي لم يعد متأثراً بعقد الهزائم والنكبات، هؤلاء الشباب سيعطوا القاعدة قوة دفع عالية جداً.
هذا المد وهذه القوة المكتسبة ستمكن القاعدة من الإنتقال إلى المرحلة الرابعة من خطتها .

4- مرحلة استعادة العافية وامتلاك القوة القادرة على التغير:
هذه المرحلة مخطط لها أن تبدأ عام 2010، وتنتهي مع بداية 2013. في هذه المرحلة سيتم التركيز على إسقاط الأنظمة عبر الاشتباك المباشر والقوي معها.
يرى مخططوا القاعدة أن النهج الأمريكي الحالي في التعامل مع المنطقة العربية، سوف يؤدي إلى كشف كل أوراق الأنظمة الحاكمة، هذا الكشف سوف يؤدي إلى تعريتها وبيان عوارها للقاصي والداني من أبناء الأمة.

الأنظمة سوف تفقد مبررات وجودها شيئاً فشيئاً. ضعف تدريجي للأنظمة وتنامي مستمر لتيار القاعدة والجهاد الإسلامي، إضافة إلى استنزاف مستمر للقوة الأمريكية عبر توسيع دائرة الإشتباك والمناورة، مما سيجعلها غير قادرة على الإستمرار في دعم جميع الأنظمة على النمط القائم حالياً، إضافة إلى أن تيار الجهاد في هذه الفترة سيكون قادراً على ضرب النفط العربي وإحراقه، مما سيحرم الأمريكان من أهم الدعائم الإقتصادية، وهذا سيزيد في إضعاف الأنظمة التي لم تستطع حتى الآن بناء قدرات إقتصادية بغير الإعتماد على النفط، إضافة لذلك ستكون إمكانيات تيار القاعدة الإلكترونية قد اكتملت، وسيكون هذا وقت استخدامها في شن هجمات إلكترونية على الاقتصاد الأمريكي، مما سيؤدي إلى إضعافه، وإمعانا في إضعاف الاقتصاد الأميركي بدأ مفكرو القاعدة بالعمل على تنفيذ فكرة طرحها حزب التحرير الإسلامي منذ فترة تقوم على ضرورة العودة إلى إستخدام الذهب كمقياس وكأداة للتعامل النقدي الدولي، نشر هذه الفكرة بقوة في العالم، وعمل الدراسات اللازمة التي تدعمها وتؤيدها..
سوف يضعف الدولار الأمريكي شيئاً فشيئاً، وسيؤدي إلى كشفه وإنهياره السريع في النهاية. هذا الأمر جندت القاعدة له العلماء المتخصصين والباحثين الجادين، ليعلموا على دحض الفكرة والنظرية الإقتصادية التي روجها علماء الإقتصاد اليهود في الولايات المتحدة الأمريكية، والتي تنص على عدم وجود ضرورة لدعم العملات بالمعادن النفيسة مثل الذهب والفضة، وإنما يكفي لتقييم قيمة العملة حساب الناتج القومي للدولة، هذه النظرية جعلت الأمريكيون يطبعون عملتهم دون مراعاة أي قيود وشروط. عندما تبطل هذه النظرية، وعندما يحرم الأمريكان من استغلال النفط العربي، مع ازدياد الإستنزاف الدائم للإقتصاد من خلال المعركة المستمرة المتنامية، حينها سيأخذ الشك في القدرات الإقتصادية الأمريكية طريقه إلى المستثمرين اليابانيين والصينيين والأجانب، مما يدفعهم إلى سحب استثماراتهم المهددة من السوق الأمريكي العملاق ..
عند ذلك سيبدأ هذا العملاق بالتخبط، وسيقوم بتحطيم ما حوله. حينها سيقوم الاقتصاديون اليهود المتنفذون في الولايات المتحدة الأمريكية بتوجيه الضربة القاضية للإقتصاد الأمريكي، فمعلومات القاعدة تشير إلى أن اليهود ومنذ فترة بدأو بشراء الذهب والمعادن النفيسة، تحوطاً من أي نكسة تصيب الإقتصاد الأمريكي، وتؤثر على الدولار، ويرى منظروا القاعدة أنه عندما ينكشف ما يقوم به اليهود، يكون الدولار قد أصبح في مهب الريح، مما سيؤدي الى أن يصب الشعب الأمريكي جام غضبهم على اليهود، وسوف يبدأ التحول الكبير في عملية دعم الأمريكان لدولة إسرائيل رويداً رويداً، إلى أن ينقطع هذا الدعم تحت الضغط الشعبي الأمريكي نتيجة المآسي التي قام اليهود بجر الأمريكان إليها.
إنقطاع هذا الدعم عن اليهود أو تخفيفه سيؤدي إلى إضعاف دولة إسرائيل في المنطقة، وتؤمن القاعدة أن إضعاف إسرائيل سوف يخل بمعادلة الإرتباط الجدلي بين قوة الأنظمة وأهمية وجودها، وبين دولة إسرائيل وقوتها ونفوذها في العالم.
حينها .. النتائج كلها سوف تصب في مصلحة تيار القاعدة:
الأمريكيون ضعاف مستنزفون، غير قادرين على الإستمرار في تحمل كل هذه الأعباء الملقاة على عاتقهم في منظومة النظام العالمي الحالي، وإسرائيل التي سوف يدب فيها الضعف شيئاً فشيئاً بسبب الاشتباك القتالي معها من قبل تيار الجهاد في المنطقة، وبسبب التحول والضعف الأمريكي الحاصل، تكون الأنظمة الحاكمة حينها فقدت أهليتها ومقدرتها على الدفاع عن نفسها مع إرتفاع الغطاء الأمريكي الغربي عنها، كل هذه الأمور مجتمعة، سوف يؤهل تيار القاعدة والجهاد الإسلامي إلى الإنتقال إلى المرحلة الخامسة.

5- مرحلة إعلان الدولة:
ستكون بداية هذه المرحلة – وفق استراتيجية القاعدة – مع بداية سنة 2013، وستنتهي مع بداية 2016. في هذه المرحلة سوف تكون القبضة الغربية الأجنبية قد تراخت كثيراً في المنطقة العربية، وستكون إسرائيل غير قادرة على القيام بضربات إستباقية وقائية، والمعادلة الدولية ستكون معالمها قد تغيرت؛ فالصين إذا ما قدر لها الإستمرار في حالة النمو التي هي عليها الآن ستكون قوة عظمى حقيقية، وكذلك الهند، وأوروبا لا يمكن أن تستمر على حالة الوفاق التي هي عليه الآن، – فوفق تحليل القاعدة – لن يسمح الإنجليز باستمرار حالة الوحدة المتنامية في أوروبا، لأنهم يعتقدون أن هذا الأمر لن يكون في صالح التفرد الإنجلوسكسوني في حكم العالم عبر ثلاثة قرون تقريباً، وبالتالي لن يقفوا مكتوفي الأيدي وهم يرون البساط يسحب من تحت أقدامهم. ويرد منظروا القاعدة على من يقولوا – معترضين على نظريتهم هذه – كيف إذا سمحوا بالتفرد الأمريكي، بالقول أن حكام أمريكا كانوا وما زالوا من الإنجلوسكسون، والتنازل البريطاني في منتصف القرن الماضي، لم يكن إلا خدعة انطلت على الشعوب الأوروبية وعلى العالم.
يؤمن منظروا القاعدة أن متغيرات مستقبلية ستحدث، نتائجها ستصب في مصلحة تيار التغيير والجهاد الإسلامي العالمي، سوف تمكنه من إعلان دولة الإسلام، دولة الخلافة، وبعثها حية فاعلة من جديد. هكذا يتوقع مفكروا القاعدة وقادتها؛ حالة ضعف عالمي في صفوف الأعداء، وبروز قوى عالمية جديدة ليس للمسلمين تناقضات قوية معها، مع تنامي مطرد في القوة الذاتية، مما سيتوفر لتيار القاعدة والجهاد الإسلامي، فرصة ذهبية لإعلان قيام دولة الإسلام .

إعلان الدولة هو الهدف الإستراتيجي للقاعدة، لأنه يعني عندهم:
*القدرة على التحكم والقيادة
*الفرصة لإعادة البناء والإعمار الحقيقي
*القدرة على تحفيز طاقات الأمة وإمكانياتها وقدراتها البشرية والمادية، وتوظيفها التوظيف الأمثل لخدمة قضاياها وتلبية احتياجاتها.
*خلق توازن قوى دولي
إستراتيجية القاعدة (تكملة)

جديد سينكفئ معه المعتدون على الأمة إلى جحورهم.
*إحقاق الحق ونشر العدل والحرية والمساواة على هذه الكرة الأرضية .
*سيحقق وعد الله “ونريد أن نمن على الذين استضعفوا في الأرض ونجعلهم أئمة ونجعلهم الوارثين”
*سيؤدي إلى إنهيار ونهاية كل الأنظمة الفاسدة في بلاد المسلمين هذا ما ينظر له قادة القاعدة ومفكروها

.
6 – مرحلة المواجهة الشاملة:
يقدر مفكروا القاعدة أن بداية عام 2016 ستكون بداية المواجهة الشاملة (بين الفسطاطين) قوى الإيمان وقوى الكفر العالمي، المواجهة الشاملة ستبدأ بعد إقامة دولة الإسلام مباشرة، والعالم حين ذاك سيقسم إلى معسكرين معسكر إيمان ومعسكر كفر وهذا ما طرحه بن لادن في كثير من رسائله. القاعدة تستند إلى فكرة نابعة من مفهوم آية قرآنية ربانية تعتبرها نظرية في التغيير، الآية تقول “وقل جاء الحق وزهق الباطل إن الباطل كان زهوقا”
أي أن الباطل سوف ينتهي ويدمر ويزول عندما يأتي الحق، ودولة الإسلام عندهم تمثل الحق، وعندما تبدأ في صراعها مع الباطل، فإن الباطل لن يستطيع أن يصمد أمامها طويلاً، وسوف يدمر سريعاً، ودولة الإسلام سوف تقود البشرية من جديد إلى بر الأمان وواحة السعادة والإطمئنان.

7- مرحلة الإنتصار النهائي:
المعركة الشاملة والمواجهة الواسعة مع قوى الباطل، يرى منظروا القاعدة أنها سوف تحسم في سنوات قليلة، لن تزيد عن بضع سنين.
فقدرات دولة الإسلام وإمكانياتها على الحشد والإستعداد سوف تكون عظيمة وهائلة، خاصة وأن المسلمين حينها سيكونون أكثر من مليار ونصف المليار نسمة، مما سوف يرهب أعدائها ويجعلهم يتراجعون سريعاً وفي المقدمة منهم دولة إسرائيل، التي لن تكون قادرة على الصمود.
والقوة الإسلامية الفاعلة سوف توقع الرعب في قلوب أعدائنا وعند ذلك سوف يدرك العالم مفهوم مصطلح الإرهاب الحقيقي وفق الفهم الإسلامي، ذاك الإرهاب الذي يوقع في نفس العدو تأثيراً رادعا يجعله يفكر ألف مرة قبل الإعتداء على المسلمين أو المستضعفين، أو محاول المساس بأي حق من حقوقهم .
هذه المرحلة هي المرحلة النهائية في خطة القاعدة المرسومة، هذه الخطة التي باتت تعطي القاعدة مصداقية وواقعية لم يسبق لحركة إسلامية معاصرة أن تمتعت بها، هذه الخطة المتكاملة إضافة إلى الأهداف الواضحة سوف تساعد القاعدة على الإستمرار في التقدم والنجاح إضافة إلى عوامل أخرى ستساعد على ذلك،

منها حسبما يرى منظروا القاعدة:
واقع الأمة الإسلامية:/
إن الواقع الذي تعيشه الأمة الإسلامية واقع صعب، وغير سليم، فالأنظمة التي تحكم الأمة في مجملها أنظمة متخلفة ظالمة مسلوبة الإرادة والوعي، تدور في فلك أعداء الأمة، وتمارس فعلاً مبرمجاً يهدف إلى إبقاء الأمة ضعيفة غير قادرة على الخروج من دائرة الإنحطاط والتخلف، حكامها سلبوا الأمة سلطتها وتعاونوا مع الأجنبي على نهب ثرواتها وهم يمارسون كل الأساليب ويبذلون كل الجهد لإخفاء الحقيقة عن الجماهير، هذه الأمور مجتمعة أصبحت واضحة المعالم، وشباب الأمة وجماهيرها باتت واعية وقادرة على الوقوف على الحقيقة بكل أبعادها وتفاصيلها، والجميع يتطلعون بشوق لليوم الذي يتخلصون به من هذه الأنظمة، ومن هذا الواقع السيئ المرتبط بها. والقاعدة وتيارها عندما يطرحون أنفسهم كقيادة بديلة للأمة في ظل هذا الواقع، فإنها سوف تلقى قبولاً وتأييداً من قطاع واسع من أبناء الأمة، خاصة إذا ما اعتمدت خطابا جيدا معقولا قادرا على التعاطي مع كل ما سلف بحكمة وخبرة ووعي.

واقع التنظيمات والأحزاب السياسية والعربية:/
التنظيمات والأحزاب العاملة على الساحتين العربية والإسلامية فشلت في الوصول إلى تحقيق رغبات وأماني جماهير الأمة، والتي تتمحور في عمليتي التغير والتحرير، فمعظم هذه التنظيمات والأحزاب لم تعد تمتلك خطط ولا برامج ولا رؤى صحيحة للتعامل مع الواقع، بل كيفت أوضاعها بما يتلاءم مع مصالح قياداتها وبعض أفرادها المتنفذين، فمنها من تصالح مع الأنظمة ولم يعد يسعى لتغييرها، ومنها من قام بعملية تطويع ولي لمسلمات العقيدة والفكر الإسلامي وبديهياته حتى تتوافق مع ديمقراطية الأنظمة وعلمانيتها، ومن التنظيمات من صالح عدو الأمة والتقى معه في منتصف الطريق، ولم يعد على تناقض معه مقابل وعود وصفقات غير قابلة للتنفيذ والتحصيل.
فمع هذا الفشل وهذا الإنحراف الحاصل – وفق تحليل القاعدة – بات شباب الأمة وجماهيرها يترقبون أي قادم جديد تتوفر فيه الصفات اللازمة المنشودة.
والقاعدة ترى أن تيارها هو القادم الجديد الذي يتمتع بهذه الصفات، فمد القاعدة سوف يتعاظم وتيارها سوف ينتشر ويمتد وفق هذه الرؤية.

العدوان الدائم والمتجدد:/
يعتقد منظروا القاعدة أن العدوان الذي تتعرض له الأمة الإسلامية ومنذ حوالي قرنين من الزمن، وإحتلال أراضيها ونهب ثرواتها وهدر كرامتها وسلب حريتها وإدارتها، بصورة متواصلة متتالية حتى لا يكاد ينتهي أو يتوقف، ترك ويترك جراحات نازفة في جسد الأمة، فما يحدق في فلسطين والعراق وأفغانستان والشيشان وكشمير والسودان وارتيريا والفلبين، تعتقد القاعدة أنه كاف لإستفزاز ضمائر المسلمين، وحثها على البحث عن ملاذ أو مخرج أو للجوء إلى ركن شديد يمكن الأمة من رد هذا العدوان.
فالقاعدة بأسلوبها ونهجها في مواجهة العدو تصبح هي أمل الأمة الواعد في رد الصاع صاعين لهؤلاء الأعداء.

تحقيق الإنتصارات:/
تستمد القاعدة نظريتها في تحقيق الانتصار على نظرية ربانية تقول ” إذا جاء نصر الله والفتح ورأيت الناس يدخلون في دين الله أفواجاً فسبح بحمد ربك واستغفره إنه كان تواباً” سورة الفتح .
ما أسلفناه كان سورة من سور القران الكريم نزلت بعد نصر كبير حققه الرسول صلى الله عليه وسلم وصحابته الكرام، النصر كان فتح مكة. تلا هذا الفتح دخول أعداد كبيرة من عرب الجزيرة طواعية الدين الإسلامي. أي إنتصار، كبيراً كان أم صغيرا، يحققه تيار القاعدة، يفتح الباب على مصراعيه أمام أعداد كبيرة من شباب الأمة للإلتحاق بصفوفها، والإنخراط في مجالات عملها التي أصبحت متعددة ومنتشرة في كل مكان من هذا العالم، وبات الذي لا يستطيع الالتحاق بمركزه مباشرة يعكف على إنشاء بؤرته الخاصة التي تدور في نفس الفلك، وتتغذى من نفس الفكر والنظرية، ساعياً الوصول إلى نفس الهدف عبر استخدام نفس الوسائل والأدوات والأساليب، وترى القاعدة أن هذا الأمر يزيد ويتعاظم في ظل تمادي عدوان الأمريكان واليهود، وهم يخططون لتوسيعه يومياً، وترى القاعدة إن إنتشار الأمريكيون وتوسعهم أكثر في ساحات الوطن الإسلامي يمكن المجاهدين من الإشتباك معهم بشكل أسهل وأوسع، وأي اشتباك يعتبر في نظريتهم إنتصاراً ، لأن الأمة فقدت زمن الإشتباك والمعارك الحقيقية منذ زمن.
إستراتيجية القاعدة هذه كما رأينا تقوم على خطة واضحة المعالم والمراحل، فأهدافها محددة ووسائلها جلية، خطتها مبنية على فهم جيد لمراحل التاريخ، وقائمة على توقعات متسلسلة منطقية، أحد أساليبها في العمل التخطيط المسبق للتعاطي مع الحدث القادم، ومحاولة استثماره استثماراً جيداً ومفيداً، قوتها المتنامية تستند فيها على قدرتها في تفعيل طاقات الأمة الكامنة، خيارها الوحيد هو الإستمرار في خوض الصراع حتى النهاية. هذا الإستمرار سوف يستنزف طاقات عدوهم وإمكانياته ويضعفها. رؤيتها تقوم على الفعل والمبادءة وصناعة الحدث واستغلاله.
رسالتها عالمية تهدف إلى رفع الظلم والجور عن المستضعفين في العالم، لا مجال أمامها للصلح أو المهادنة أو الالتقاء مع العدو في منتصف الطريق. الحلول التي تطرحها جذرية تستند إلى أحكام شرعية وإلى فهم متميز للواقع المعاش .
مقاتلوها ومجاهدوها لا يعدون الموت خسارة، ولا هزيمة في معركة ما نهاية، لأنهم مقتنعون بالوعد الرباني بالنصر والتمكين لعباد الله الصالحين، وإنطلاقاً من كل ذلك فهم يبشرون كل من المؤمنين والمستضعفين بحتمية النصر المبين.
الله أكبر .. ولله الحمد .. المستقبل لهذا الدين . النصر قام لا محاله ..
اللهم أرنا رآية لا إله إلا الله فوق العباد والبلاد يغرد بها كل مغرد ويصدح بها كل منشد ويقولها كل لسان..


المصدر: كتاب ” الزرقاوي رحمه الله – الجيل الثاني للقاعدة”

جهزوا أنفسكم ...ايران والعراق سيتحدان والداعم امريكا


اكد النائب الاول لرئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية محمد رضا رحيمي خلال استقباله رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي أن العراق وإيران إذا اتحدا بشكل تام فانهما "سيشكلان قوة عالمية كبرى"


هذا الخبر نبارك به من خذل اهل السنة في العراق بشكل عام والمجاهدين بشكل خاص

والخبر يدل أن الدولتين لا يستهان بهما اذا اتحدا وخصوصا

بعد طلب تسليح امريكي للعراق

طائرات حربية وطوافات ودبابات

الوضع خطير وهذا الكلام لم يصدر الا بعد مباركة القمة العربية في العراق

من حكام العرب

وما استفزاز الامارات الا اول الموضوع

قال شاهرودي في تصريحات خلال استقباله رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي أمس الاثنين في طهران ونقلتها الوكالة الإيرانية الرسمية للانباء (أرنا) إن "العراق بامكانه ان يضطلع بدور مهم بدعم الحركات الشعبية في المنطقة"، مشدد على انه "من المناسب ان يولي المسؤولون العراقيون اهتماما بهذا الموضوع".

يصرحون بدعم الحركات الشعبية

ونحن نخاف ان نصرح بدعم مجاهد واحد

الى اين يسير بنا حكامنا

والسلام عليكم

عاجل | النائب عصام سلطان يطالب باستدعاء المشير أمام مجلس الشعب


اخر اخبار مصر : النائب عصام سلطان يطالب باستدعاء المشير أمام مجلس الشعب
تقدم النائب عصام سلطان بطلب لرئيس مجلس الشعب، لاستدعاء المشير محمد حسين طنطاوى رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة، للحضور للمجلس لأداء اليمين الدستورية، عملاً بالمادة 30 من الإعلان الدستورى والمادة 100 من لائحة المجلس، تمهيداً للمساءلة عن امتناعه عن التصديق على تعديلات قانون مباشرة الحقوق السياسية.

واستدرك، وتصحح ما فات من أخطاء ومواجهة وصد ما وقع من اعتداءٍ وإهدارٍ وحطٍّ من قدر وكرامة المجلس وذلك لعدم إدلاء المشير لليمين القانونية أمام المجلس بعد انعقاده.

وقال سلطان فى طلبه الذى قدمه لرئيس المجلس " لعرضه على الجلسة العامة للمجلس اليوم لأخذ الرأى بشأنه" إن الإعلان الدستورى نص فى مادته رقم 30 على "يؤدى الرئيس أمام مجلس الشعب قبل أن يباشر مهام منصبه اليمين.

وكذلك نص المادة 100 من لائحة مجلس الشعب.

الأحد.. "أبو إسماعيل" يفجر مفاجأة ستقلب القضية رأسًا على عقب




 ذكر مصدر مقرب من الشيخ حازم أبو إسماعيل أنه ينوي غدا (الأحد) تفجير مفاجأة جديدة في قضية جنسية والدته في مؤتمر صحفي.
وأكد القيادى بالدعوة السلفية ومسئول شمال الجيزة عن حزب النور، مدحت عماد، أن الشيخ حازم صلاح أبوإسماعيل أعلن عن عزمه تفجير مفاجأة جديدة فى قضية جنسية والدته غدًا (الأحد) فى مؤتمر لم يحدد مكانه بعد، من شأنها أن تغير مسار القضية تماما.
وشدد عماد على استمرار المعتصمين لحين تحقيق مطالبهم وعودة الشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل إلى سباق الانتخابات الرئاسية.
وأكد أن مطالب المعتصمين تتمثل في إلغاء المادة 28 من الإعلان الدستوري، وإقالة حكومة الجنزوري، وتشكيل حكومة جديدة مؤقتة من أعضاء مجلسى الشعب والشورى، وتغيير اللجنة العليا للانتخابات، وذلك لإعادة الطعون مرة أخرى والنظر فى تظلمات مرشحي الرئاسة وعلى رأسهم الشيخ حازم أبو إسماعيل، وفقا لبوابة الوفد.
وكانت اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية قد أرسلت المستندات التي اعتمدت عليها في قرارها باستبعاد الشيخ حازم أبوإسماعيل، ورفض قرار تظلمه لوسائل الإعلام المصرية.
وقال مصدر قضائي من داخل اللجنة: "إن العلامة المائية الموجودة على الأوراق، التي وصلت من الخارجية الأمريكية، والتي أفادت أن والدة المرشح حازم أبو إسماعيل أمريكية الجنسية لا يمكن تزويرها؛ لأن الدول المتقدمة لا تستخدم الأختام العادية، إنما تستخدم الأختام المائية".
ومن بين المستندات التي اعتمدت عليها اللجنة وثيقة قدمتها السيدة والدة الشيخ أبو إسماعيل، لتعبئة بياناتها على طلب الحصول على جواز السفر الأمريكي، ومستند آخر بطلب الحصول على الجنسية، جاء فيه أن مقدمة الطلب هي السيدة نوال عبد العزيز نور ومحل الميلاد المنصورة – مصر وتاريخ الميلاد 11- 3- 1946 والرقم الأمان الاجتماعي 621- 82- 5223.
وقد أكد الشيخ حازم أبو إسماعيل عدم صحة هذه المستندات، وعدم الاعتداد بها لكونها غير ذات قيمة، وقد رفع دعوى قضائية من المقرر النظر فيها يوم الاثنين المقبل.

طريقة رائعة لقيام الليل يوميا بسهولة إذا أعجبتك أنشرها و لك أجر من عمل بها

طريقة رائعة لقيام الليل يوميا بسهولة إذا أعجبتك أنشرها و لك أجر من عمل بها

طريقة جميلة جداَ لقيام الليل
بأقل جهد و مشقه ...

أول حاجه نقوم قبل صلاة الفجر تقريباً بساعة
وهذه الساعة هي أفضل جزء من الليل



نقسم هذه الساعة إلى أربع أقسام و هي :



أول ربع ساعة :
لقراءة ما تيسر من القرآن الكريم



ثاني ربع ساعة :
نصلي فيها ركعتين قيام الليل




ثالث ربع ساعة:
للدعاء . ولا ننسى أن الله في هذا الوقت

ينزل للسماء الدنيا يقول

( يا عبادي هل من داعي فأستجيب له ،
هل من مستغفر لأغفر له ،
هل من سائل فأعطيه )



رابع ربع ساعة:
للإستغفار، إلى أن يؤذن لصلاة الفجر

فتخيلوا معايا ساعة واحده بس جمعنا فيها كل العبادات


( القرآن .... الصلاة .... الدعاء.... الإستغفار )

من أقوال جحيم الروس .. خطاب


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

في البداية تصميم يحمل صورة شهيد الاسلام و قائد جيوش العزهـ في الشيشان


رحمك الله يا خطاب ،، رحمك الله يا خطاب 





في هذا الموضوع سوف أعرض لكم العديد من ما قاله خطاب في مسيرة الجهاديه 
لعل الله أن يرزقنا بخطاب أخر يحيي عزة الدين و يرفع كلمة الجهاد 

في وجيه بني صهيون أخوان القرده و الخنازير




بسـم الله و على بركة الله نبداء 


قال رحمه الله:


من عاش صغيراً مات صغيراً ، ومن عاش لأمته عظيماً مات عظيماً .

قاتل عدوك قبل أن يغزوك ، فلا ننتظره حتى يغزونا ، ثم نصيح كما تصيح النساء ؛ بل متى رأينا أنه قد همَّ بنا فإن كان لنا قدرة أوقفناه حتى لا يتجرأ على بقية بلاد المسلمين .

إلى متى ونحن الدعاة نجلس ننتظر العدو ، ونعلم أنه يجهز العدة لإبادتنا حتى يغزونا ويهلكنا ، فنقف على المنابر نشكو هتك الأعراض وقتل الأنفس واحتلال البلدان .

إن هؤلاء " يقصد الشيشانيين " لا يعرفون لغتكم ، ولا ينبغي أن يكون هذا حاجزاً بينكم وبينهم ؛ بل أروهم صدق أفعالكم.


أخاف أن أموت فَطِيساً ( أي جثة لا قيمة لها ) بسرطان أو حادث ؛ ولكني أريد أن أموت شهيداً .

يا ليت الواحد منا يصنع أو يساهم في صنع الحدث بدلاً من أن يكون جزءاً من الحدث .

ماذا نفرق عن صحابة الرسول . هم بشر ونحن بشر . نأكل كما يأكلون ، ونشرب كما يشربون ؛ ولكنهم بَشَر غيَّروا مجرى التاريخ ، فلابد أن نغير التاريخ كما غيروا حتى نشبههم وإن كنا لسنا بمثلهم .

أين القائد ؟ القائد هو الذي يعيش في الخنادق وليس من يعيش في الفنادق .

بكيت عندما سألت عجوزاً طاعنة في السن

ماذا تريدون من قتال الروس ؟ فقالت العجوز لي بلغة الواثقة : نريد أن نخرج الروس حتى يرجع إلينا الإسلام . فسألتها هل عندكِ شيء تقدمينه للجهاد ؟ فقالت وقد كُسِر خاطرها : ليس عندي سوى هذا الجاكيت ( المعطف ) أجعله في سبيل الله .


كان جوهر دوداييف يقول لأصحابه وأنا موجود : لماذا لا يأتينا أناس كثيرون

أمثال خطاب

فقضيتنا قضية إسلامية .

نحن المذنبون . جلسنا في بلادنا نأكل ونشرب وتركنا الشعوب المسلمة تحت ظلم الشيوعية عشرات السنين 
إن كان الروس استطاعوا قتل عربي براييف فالشيشان كلها عربي براييف .

يعود سبب وقوفنا في وجه هذه الآلة العسكرية وانتصاراتنا عليهم لفضل لله - عز وجل – أولاً ، ثم إلى الرسالة الصادقة التي يحملها المجاهدون في الدفاع عن عقيدتهم وأرضهم ؛ حتى يحققوا الخلاص من الحكومة الروسية المتهالكة . أما عن السلاح فعندنا سلاح الإيمان والتوكل على الله وحده أولاً .


لا شك أن الموقف الإسلامي الشعبي له تأثير كبير على القضية كما كان في قضايا المسلمين السابقة ، فيكفي دعاؤهم ومساندتهم بما يستطيعون ، ونحن نعلن من هنا أننا مدينون لإخواننا المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها على هذا الدعم المتواصل والدعاء المستمر ، وليعلموا أن ما حققناه من انتصارات إنما هو بفضل من الله أولاً ثم بفضل وقفتهم المشرفة والتي نأمل أن تستمر حتى النصر والتمكين .

نشكر المولى العزيز الجبار القهار الذي قهر الملاحدة الروس ، ورد كيدهم في نحورهم ، ومنَّ علينا بهذا الجهاد وهذه الانتصارات التي بينت أن الآلة العسكرية والمادة وحدها لا تساوي شيئاً أمام قوة الإيمان واليقين بنصر الله القائل ( ولينصرن الله من ينصره إن الله لقوي عزيز ) .


عجباً لبعض الناس سلم منه الملاحدة والنصارى ولم يسلم منه إخوته المسلمون.


في الختام هل لنا بمثله في زمن أصبح السلام غريب كما كان .. ؟ 

النصح للأمة لما هو آتي من الفتن والكوائن بقرب الخلافة

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أيها الأخوة الكرام جعلت لهذا الموضوع وهو بحثٌ يحتوي من فصلين
الفصل الأول : المانعين عن المغيبات
وهو مختصر يتحدث عن أهم المغيبات التي نؤمن بها لله عز وجل
وذكرت فيه من المغيبات التي تظهر للإنسان عن طريق الشارع وهي
ليست من المحظورات كما يأتي

الفصل الثاني : النصح للأمة لما هو آتي من الفتن والكوائن بقرب الخلافة
وهو لب الموضوع لبحثنا هذا وهو الذي خصصناه بموضوع البحث
وهو يتحدث عن الفتن القادمة التي تنبئ بقدوم الخلافة لما يحصل الآن
من زماننا هذا .

اسأل الله أن اكون مصيباً لهذا البحث المختصر
إن أصبت فمن الله عز وجل وإن أخطأت فمني والشيطان
وأستغفر الله على ذلك



الفصل الأول
( المانعين عن المغيبات )
قال تعالى : ( هو الله الذي لا إله إلا هو عالم الغيب والشهادة هو الرحمن الرحيم )
وقوله تعالى : ( عالم الغيب والشهادة فينبئكم بما كنتم تعملون )
وقوله تعالى : ( عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ )
وقوله تعالى : ( ذَلِكَ عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ الْعَزِيزُ الرَّحِيمُ )
وقوله تعالى : ( عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ الْكَبِيرُ الْمُتَعَالِ )

وعلى ذلك يكون تقسيم الكون المخلوق إلى عالَمين , عالم غيب ، وعالَم شهادة ، فما جهله الإنسان فهو عالم الغيب ، وما علمه فهو عالَم شهادة , ومعلوم أنّ اطّلاع الإنسان على عالم الغيب إمّا أن يكون عن طريق : الخبر الصادق وهو الوحي عن النبي صلى الله عليه وسلم أو عن الرؤى وتعبيرها , أو عن الفراسة المتمثل من الحس ، أو العقل ، أو عن التطور العلمي للإنسان ولهذا يكون : اتساع مساحة عالم الشهادة على حساب مساحة عالم الغيب , وعندما نؤمن بأنّ الله تعالى هو مطلق العلم فإنّ ذلك يعني أنّه لا يقتصر في حقه سبحانه وتعالى على الغيب ، بل كل الوجود عنده شهادة . وعليه فإنّ معنى : أنّه تعالى عالم الغيب والشهادة : أنه سبحانه عالم لما يشهده الخلق ، ولما يغيب عنهم .
ومعلوم أن لفظ " الغيب " هو لفظ نسبي : فغيب اليوم هو حاضر الغد بالنسبة للزمان
ومن طبائع النفوس البشرية التطلع إلى معرفة المغيبات ، والخوض في أنفاق المجهولات ، يبعثهم على ذلك فضولاً يؤزهم أزاً ، وتطفل يحملهم على تجاوز حدود الشرع المطهر




ولذلك كانت الرؤى والأحلام قائمة على أساس الروح , وعلى أساس صلة هذه الروح بعالم الغيب
وليس على تنبؤات خرافة الإلحاد والكهنة والمشعوذين الذين لا يؤمنون بالغيب .

ومن ثم فلا ينبغي أن يعتقد أحداً أو أياً كان بأن علم الرؤى عن الغيب حتى وإن كان تعبير المعبر عن التاريخ والسنين والأيام
أمور تتعلق برجمٍ بالغيب من غير أن يسند دليلٌ ولا تمحيص .
بل كانت أغلب الأدلة تتعلق بالسنين كما حصل ليوسف عليه السلام , أو كما حصل للمعبرين
السابقين , ونحن نذكر لكل جيل له تعبيراً خاص , وليس هو شرعاً لا يتغير كالصلاة والصوم
والحج , وغيره من أمور العبادات .
بل أن أغلب الرؤى ومن يعبرها تتعلق بالرائي والماضي والحاضر والمستقبل , والواقع .
فمثلاً : أذا عبرت بقولي سوف تقع الرؤية بعد سبع سنين والرؤية كانت بتاريخ
15/3/2011 – فلا شك أنها تكون بتاريخ 15/3/2018 فلا ضير من قال بعد سبع سنين بمبهم
أو من ذكر التاريخ وقيده من بداية تاريخ الرؤية وقيدها بسبع سنين .
ولهذا كانت الرؤى تتعلق عن طريق الشارع الشريف والإسلام - قرآناً وسنةً – يلزمنا الاعتقاد أن بعض
الرؤى تحمل نبوءات عن المستقبل القريب أو البعيد , وأنها جزءً من النبوة .



وليس حديث الشرع عن الرؤى والأحلام شعوذةٍ فكرية أو رجماً بالغيب كما يحب
من يسميها , أو بعيداً عن الواقع , بل أن أغلب الرؤى مرتبطة بواقع الإنسان نفسه أو بواقع الأمة
إن كانت عامة .

وهنا ملاحظة مهمة : وهي تعبير الرؤى لا تكون جزماً ولا قطعاً , بل بالظن , لقوله تعالى :
وقال للذي ظن أنه ناج منهما اذكرني عند ربك )

فلهذا : ذهب بعض أهل العلم إلى أن معنى ( ظن ) أي : رجح عنده أنه هو الذي يسقي الملك
خمراً , لأن الظن لا تعني : اليقين , ولكنها تعني الترجيح .
قال القاسمي : قيل : الظن بمعناه المعروف " الاجتهاد " وتأويل يوسف بطريق الاجتهاد " .
وقال القرطبي : وفسره قتادة على الظن الذي هو خلاف اليقين , قال : إنما ظن نجاته
لأن المعبر يظن ظناً وربك يخلق ما يشاء " .
ولهذا فلا ضير من اجتهد بتعبيره , سواءً بتحديد الرؤية والزمن
أو من اقتصر , على الإبهام بإطلاق الزمن دون قيده .

نقتصر على ذلك لما ذكرناه مطولاً ببحثنا ( تساؤلات الأحبة بتحديد زمن الرؤية )
فقد ذكرنا من الأدلة ما هو مطولاً فمن أراد الاستزادة فعليه بقسم النبوءات , ونحن نستغني بذكره هنا لما نحن خصصنا بموضوع مهم عن الفتن
بقرب الخلافة .



الفصل الثاني

( النصح للأمة لما هو آتي من الفتن والكوائن بقرب الخلافة )
الباب الأول
الفتن والمحن من السنن الإلهية الكونية وشدتها في آخر الزمان
وخاصةً زماننا هذا



وهي :-

1- الفتن السياسية في الحكم والسلطة :

لاشك أن التاريخ الإسلامي برز على مر العصور في أبرز أسباب الفتن والمحن في مشكلة الحكم والسلطة
واستبداد ذوي السلطة في تقرير الأمور , وقهرهم العامة حتى والعلماء ما يرونه , وحتى في أخطر الأزمات
وانفراد الحكام دون العلماء والفقهاء بتوجيه الأمور وعدم المبالاة بآراء غيرهم .

فهذا الذي يحصل في هذا الزمن ليس من الأمور التي ذُكرت في الكتاب والسنة , ما هو عليه الحاكم
والخليفة بما يقوم به من أمور المسلمين وإعلان الجهاد وسياسة الأمور المتعلقة بالشرع .

وغاية ما فيه من تسلسل الحكم في كل بقاع أرض الأمة الإسلامية وكلٌ له شأناً خاصاً غير بقية الدول الإسلامية



2- الفتن الاقتصادية :


لا شك أن الاقتصاد له أهمية كبيرة في حياة الإنسان لأنه وسيلة جمع الثروات والمال الذي يحبه الإنسان
فهو عصب الحياة ولا تقوم الحياة إلا به .

وتشكل المشكلة الإقتصادية جانباً مهماً من جوانب الحياة الإجتماعية منذ القدم , بل تعد أخطرها في
التأثير المباشر على سلوك الإنسان وتصرفاته .

كذلك الإقتصاد يؤثر على الأوضاع الإجتماعية والسياسية لكل أمة , ويختلف هذا التأثير الاختلاف
ازدهار الاقتصاد وتدهوه , ولهذا يكون الاقتصاد من أشد الفتن في هذا الزمان .



3- الفتن الاجتماعية :

الفتن الاجتماعية كثيرة ومتشعبة ومتداخلة , لأنها تتعلق بالنفس الانسانية ذات التركيبة المزدوجة
وما يستقر فيها من قيم فطرية ومكتسبة تظهر في السلوك والأخلاق .

كذلك هذا الانسان يحتوي من عنصرين :
1- الجسد
2- الروح

فهذا الروح تحل في الجسد , كما قال تعالى : ( إذ قال ربك للملائكة إني خالق بشراً من طين فإذا سويته
ونفخت فيه من روحي فقعوا له ساجدين 
)

فلهذا يتكون الإنسان من فطرته المحافظة على الحياة , وهذا يشذ فيه بقاءه عليه حتى وإن وصل إلا القتل
فينتج فيه الإفراط وتجاوز الحد .



ولهذا يكون من أسبابه :

أولاً : حب الدنيا , يقول الله تعالى : ( المال والبنون زينة الحياة الدنيا والباقيات الصالحات خير عند ربك ثواباً وخير أملاً ) ومن مظاهر حب الدنيا فتنة الأموال , وفتنة الأولاد . لقوله تعالى : ( إنما أموالكم وأولادكم فتنة والله عنده أجر عظيم ) .
وفتنة النساء , لقوله تعالى : ( زين للناس حب الشهوات من النساء )
ويقول النبي صلى الله عليه وسلم : " مالي وللدنيا وإنما مثلي ومثل الدنيا كمثل راكب سار في يوم صائف فرفعت له شجرة فقال تحت ظلها ساعة ثم راح وتركها"

رواه الترمذي وقال حديث حسن صحيح




ثانياً : الأمراض القلبية ( النفسية ) :

في هذا المجال يطغى في زماننا هذا ما يوصل إليه الانسان من العداوة ووقوعه في الفتن
فلذلك فقد ثبت بالقرآن الكريم أن للقلوب أمراضاً هي أشد من أمراض الجسد , قال تعالى : ( في قلوبهم مرض فزادهم الله مرضاً ) .

ومن أسباب الفتن لأمراض القلوب :

1- غلظة القلوب : وهي الشدة والصعوبة في الخلق والطبع والقول والفعل , وهي ضد الرفق وغلظته أي : قاسية .
2- الحقد والحسد : وهو طلب الانتقام وتحقيقه , والحسد : كراهة النعمة وحب زوالها عن المنعم عليه .
3- الكبر والعجب : وهما داءان مهلكان يظهر أثرهما في أعمال تصدر وتسئ للآخرين .
4- حب الجاه : وهو انتشار الصيت والاشتهار , وهو مذموم إذا قصده المرء , لذا كانت فتنة الجاه من أعظم الفتن .
5- الرياء : وهو مشتق من الرؤية , ومعناه : طلب المنزلة في القلوب بالعبادة واظهارها .
قال علي بن أبي طالب رضي الله عنه في وصف المرائي : للمرائي أربع علامات : يكسل اذا كان وحده وينشط إذا كان بين الناس , ويزيد في العمل إذا أثني عليه , وينقص منه إذا ذم به "
6- النفاق : وهو شعبة من الرياء , والنفاق نوعان : إعتقادي بأن يظهر الاسلام ويبطن الكفر
وعملي : وهو أن يشابه عمله عمل المنافق من غير استحلاله , بل في باطنه الاقرار بالتحريم .



ثالثاً : الأمراض الأخلاقية ( السلوكية ) :

1- الغضب : وهو تغير مفاجأ يحصل عند غليان دم القلب ليحصل عنه التشفي للصدر .

والناس يختلفون في قوة الغضب وهي على درجات : إفراط , وتفريط , وإعتدال .

فالإفراط : مذموم لأنه خروج بالعقل والدين عن مقتضاهما .
والتفريط : مذموم كذلك لأنه لا يبقي حمية ولاغيرة .
والاعتدال : هو الأفضل والمطلوب .



2- المكر السيء والخديعة : وهو تدبير خفي لإيقاع ما يريده الماكر بالمكرر من حيث لا يحتسب .
لكن الأصعب من هذه الفتنة الخطيرة , عندما يصلون إلى مراكز القيادة في المجتمع , فيصدون عن سبيل الله سبحانه وتعالى , وخصوصاً إذا كان أهل الحق غافلين , أو بسبب تفرهم وجهلهم .


3- الفساد وانحراف الأخلاق : إن الأخلاق ترجمة عملية للعقيدة التي يدين لها الانسان , وجوهر عقيدة المسلم التوحيد ومصدره القرآن الكريم الذي يأمر بالمعرف وينهي عن المنكر , فالأخلاق إذن هي فعل المعروف وترك المنكر .




رابعاً : آفات اللسان :

جاءت الأدلة الشرعية تأمر بحفظ اللسان وجعلته صفة من صفات المؤمنين فقال تعالى : ( قد أفلح المؤمنون ) إلى قوله تعالى : ( والذين هم عن اللغو معرضون ) وقال : ( وإذا مروا باللغو مروا كراماً ) كما نهى عن الآفات مثل الغيبة , لقوله تعالى : ( ولا يغتب بعضكم بعضا ) والمسلم محاسب على ما يقول : ( ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد ) .

وكذلك جاءت تحذيرٌ من السنة , قول النبي صلى الله عليه وسلم : " من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيراً أو ليصمت " متفق عليه


لكن العظمة من هذه الفتنة هي الوقوع بين الناس أشد من وقوعها بالسيف , لأن لها آثار وخيمة بين المجتمع وتحريف الحقيقة وتضييع الحقوق مما يؤدي إلى التنافر بين المجتمع وتباغضهم , وإشعال نار الفتنة بينهم ولا حول ولا قوة إلا بالله .




3- الفتن الفكرية والثقافية :

ويحتوي على أبرز الفتن الفكرية في تاريخ الإسلام , وشدته في زماننا هذا الذي يوحي إلى أرهاصات قادمة يدل على أقتراب الخلافة على المنهاج الصحيح :


الأولى : ظهور البدع :

وهي الاختراع على غير مثال سابق منه , لقوله تعالى : ( بديع السماوات والأرض )
أي : مخترعها , ولم يسبقه سابق .


أما أسباب الابتداع والتي تعود في جملتها إلى الزيادة في الدين أو النقصان منه بالتأويل الفاسد
فهي كثيرة لا يمكن حصرها أو تحديدها لأنها متجددة متغيرة ظاهرة ومستترة , حتى يأتي الدجال .



الثانية : افتراق الأمة الإسلامية إلى فرق كثيرة :

وهي من أكبر معاول الهدم الفكري وفتنته في التاريخ الإسلامي وخاصةً في هذا الزمن الذي تشتت الأمة بالأحزاب والفرق حتى من بين الحركات الجهادية ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم .

لكن في بعضها قد تباينت به العناصر المعادية للإسلام , مثل ( الروافض ) وخاصةً الشيعية
الإسماعيلية ) .

لقولهم بباطن القرآن الكريم دون ظاهره أو بالإمام الباطن المستور .
وتقوم مفاهيمهم على الرفض والتعطيل وإبطال النبوات , وإسقاط التكاليف , وغيرها مما تشق وحدة الأمة الإسلامية , وتناحرها والاقتتال بل والدعوة إلى فني أهل السنة والجماعة .

الباب الثاني

اقتراب الفتن والبلايا تمحيصٌ لإقتراب الخلافة




من الأمور التي ينبغي استحضارها في أوقات الفتن والمحن : ما تضمنه حديث عبد الله بن حوالة رضي الله عنه قال: بعثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم حول المدينة على أقدامنا... الحديث، وفي آخره : ثم وضع يده على رأسي ـ أو على هامتي، ثم قال : " يا ابن حوالة إذا رأيت الخلافة قد نزلت الأرض المقدسة، فقد دنت الزلازل والبلايا والأمور العظام، والساعة يومئذ أقرب إلى الناس من يدي هذه من رأسك " رواه أحمد وأبو داود والبخاري والفسوي في تاريخيهما، والحاكم وصححه وأقره الذهبي .



ولهذا فقد نبهنا به نبينا صلى الله عليه وسلم وهو الناصح الأمين ؛ قد نبه على عظم الفتن في آخر الزمان وأن لها شدة وقوة تجعل الحليم حيرانا ، وقد وردت بذلك أخبار كثيرة نقف مع بعض منها ؛ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه أَنّ رَسُولَ اللّهِ صلى الله عليه وسلم قَالَ : " بَادِرُوا بِالأَعْمَالِ فِتَنا كَقِطَعِ اللّيْلِ الْمُظْلِمِ. يُصْبِحُ الرّجُلُ فِيْهَا مُؤْمِنا وَيُمْسِي كَافِرا. أَوْ يُمْسِي مُؤْمِنا وَيُصْبِحُ كَافِرا. يَبِيعُ دِينَهُ بِعَرَضٍ مِنَ الدّنْيَا ".مسلم .
وروى الشيخان في صحيحيهما عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: ( يتقارب الزمان، وينقص العلم، ويلقى الشُّحُّ، وتظهر الفتن، ويكثر الهرج). قالوا: يا رسول الله، أيُّما هو؟ قال: ( القتل القتل ) .


ومن الواجب أيضاً للنجاة من مضلات الفتن التي لا مناص للمؤمن منها التحصن والتوقي منها ، وذلك بالاعتصام بكتاب الله تعالى وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم ، والعمل وفق شرع الله تعالى لا وفق هوى النفس وشهواتها ولا وفق أهواء البشر وضلالاتهم ؛ فإن الله تعالى يقول في كتابه العظيم مبيناً المخرج من البلاء والفتنة ومذكراً بعظمته سبحانه وقدرته ، وأنه قادر على أهل الكفر والضلال لا يخرجون من قدرته وقوته : ( أَوْ نُرِيَنَّكَ الَّذِي وَعَدْنَاهُمْ فَإِنَّا عَلَيْهِم مُّقْتَدِرُونَ ، فَاسْتَمْسِكْ بِالَّذِي أُوحِيَ إِلَيْكَ إِنَّكَ عَلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ ، وَإِنَّهُ لَذِكْرٌ لَّكَ وَلِقَوْمِكَ وَسَوْفَ تُسْأَلُونَ )





الباب الثالث
تحديد مراحل الحكم التي تمر على
الأمة الإسلامية







وهي كالآتي :



أولاً : مرحلة النّبوة رفعت بانتقال رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى الرفيق الأعلى .



ثانياً : خلافة النبوة وهي مدة خلافة الأربعة الراشدين : أبي بكر، وعمر، وعثمان، وعلي – رضي الله عنهم - وهي ثلاثون سنة لحديث سفينة مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " خِلافَةُ النُّبُوَّةِ ثَلاثُونَ سَنَةً، ثُمَّ يُؤْتِي اللَّهُ الْمُلْكَ -أَوْ مُلْكَهُ- مَنْ يَشَاء " .

أخرجه أبو داود واللفـظ له، والترمــذي والنسائي في ( فضائل الصحابة ) وابن حبان



ثالثاً : مرحلة الملك العضوض، وتبدأ بخلافة بني أمية :



عن عبدالله بن مسعود - رضي الله عنه - عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " تدور رحى الإسلام على خمس وثلاثين ، أو ست وثلاثين ، أو سبع وثلاثين ؛ فإن يهلكوا فسبيل من هلك ، وإن يقم لهم دينهم يقم لهم سبعين عاماً , قلت : (وفي رواية قال عمر يا نبي الله) مما بقي أو مما مضى ؟ قال : مما مضى " .

أخرجه أبو داود وأحمد وأبو يعلى .



رابعاً : مرحلـة الملك الجبري، وتبدأ – بسقوط الخلافة الإسلامية في مطلع القرن العشرين الميلادي :
ومعلوم أن الخلافة سقطت في عام رجب 1342 هجرية - الموافق 3 من آذار/مارس 1924 ميلادية
وهي مرحلة تملأ الأرض جوراً وظلماً ؛ ولـكن الباطل زاهـق، فستملأ – إن شاء الله - عدلا .
وهذه المرحلة التي نحن فيها الآن من زماننا هذا فقد كثرة فيها الفتن والبلايا , في جميع أنحاء العالم الإسلامي .

منذ سقوط الخلافة العثمانية , والأمة متفرقة ومختلفة كلاً بدولته له شأناً خاصاً , وهذا هو الإختلاف
بلا شك : يبعث في الأمة على اختلاف من الناس وزلازل كما جاء في الحديث الذي رواه أحمد .



خامساً : مرحلة خلافة على منهاج النبوة :



وهذه المرحلة تبدأ -بإذن الله – قبل ظهور المهدي ونزول عيسى عليه السلام , يدل على ذلك أمور : - قـوله صلى الله عليه وسلم : " يكـون خليفـة مـن خلفائكم في آخر الزمان يحثو المال ولا يعده " .
فهذا الحديث يشير إلى أن المهدي خليفة من الخلفاء في آخر الزمان الذين يحكمون بالكتاب والسنة على منهاج النبوة ، ولما كان المهدي من آخرهم ، وليس بعده إلا المسيح ابن مريم – عليه السلام - فقد ثبت أن قبله خلفاء.
المهدي يمثل قمة الإصلاح الديني في آخر الزمان , حيث يملأ الأرض عدلاً كما ملئت جوراً وظلماً ، ومن المعلوم بداهة أن هذا المستقبل الزاهر لا يتحقق جملة ، بل بالتدريج على سنن الله الجارية في التغيير، فلذلك لا بد من وجود مصلحين سابقين , يُوطؤون للمهدي قمة إصلاحه وحكمه .






فإذا تقرر ذلك فلا بد أن نعلم من أحاديث النبي صلى الله عليه وسلم بقولة :


يوشك الأمم أن تداعى عليكم كما تداعى الأكلة إلى قصعتها . فقال قائل : ومن قلة نحن يومئذ ؟ قال : بل أنتم يومئذ كثير ، ولكنكم غثاء كغثاء السيل ، ولينزعن الله من صدور عدوكم المهابة منكم ، وليقذفن الله في قلوبكم الوهن . فقال قائل : يا رسول الله ! وما الوهن ؟ قال : حب الدنيا وكراهية الموت "

الراوي: ثوبان المحدث: الألباني - المصدر: صحيح أبي داود

ففي هذه المرحلة يدل هذا الحديث وينطبق على هذا الزمن الذي نحن فيه من كثرة العرب , حتى شبههم النبي صلى الله عليه وسلم بغثاء السيل
وهذه مرحلة ما قبل الخلافة الإسلامية , لأن الشاهد من قول النبي صلى الله عليه وسلم يوشك أن تتداعى عليكم الأمم من أمريكا وأوروبا واليهود وغيرهم على هذه الأمة المنكسرة

التي سوف يأتي عزها ونصرها بإذن الله تعالى قريباً , ما بعد أنتهاء الحكم الجبري الذي حددنا
في عام 1439 – 2018 .





ففي الحديث : " ليبلغن هذا الأمر ما بلغ الليل والنهار ، ولا يترك الله بيت مدر ولا وبر إلا أدخله الله هذا الدين ، بعز عزيز ، أو بذل ذليل ، عزا يعز الله به الإسلام ، وذلا يذل الله به الكفر "

الراوي: - المحدث : الألباني - خلاصة حكم المحدث : على شرط مسلم وله شاهد على شرط مسلم أيضا




فهذا الحديث : يدل على نصرة المسلمين على باقي الأمم عند نزول الخلافة وبدايتها في أرض
أكناف بيت المقدس .

وهذا عند سقوط الحكام الحاليين , الذي وصفهم النبي صلى الله عليه وسلم : بالحكم الجبري .




الباب الرابع

تونس ومصر وقبلهم العراق
مقدمة لما هو آتي من حكم السنين إلى حكم الشهور



وهذا يكون عند أعقاب مراحل نهاية الحكام المتمسكين بالجبر والقهر على الأمة الإسلامية وشعوبها

فسبحان الله ها هي الأحاديث تنزل على زماننا هذا الذي تشبث بهم وأجبروا الناس على الحكم كما وصفه نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ونرى هذه الأحداث اليوم في تونس
ومصر واليمن والجزائر والأردن وغيرهم والبقية تأتي إن شاء الله , الغضب يعم العالم
اليوم كل حاكم طاغوت أو عادل أو حاكم على أجبار الناس سيهلك ويبدأ حكم الشهور والأيام والذي بعده حكم
على منهاج النبوة

‏تكون النبوة فيكم ما شاء الله أن تكون ثم يرفعها إذا شاء أن يرفعها ثم
تكون خلافة على منهاج النبوة فتكون ما شاء الله أن تكون ثم يرفعها إذا شاء الله أن يرفعها ثم تكون ملكا ‏ ‏عاضاً ‏ ‏فيكون ما شاء الله أن يكون ثم
يرفعها إذا شاء أن يرفعها ثم تكون ملكا ‏ ‏جبرية ‏ ‏فتكون ما شاء الله أن
تكون ثم يرفعها إذا شاء أن يرفعها ثم تكون خلافة على منهاج النبوة ثم سكت 
"
رواه أحمد



أسأل الله العلي القدير لي ولكم الهداية والعلم والعمل الصالح


والله اعلم

أكرم الشاعر: لفقوا لي جنسية فلسطينية حتى لا أخوض الانتخابات البرلمانية في2010وأثق في صدق حازم صلاح



أكد د.أكرم الشاعر- القيادي بجماعة الإخوان ا...لمسلمين ورئيس لجنة الصحة بمجلس الشعب - أنه يثق في صدق الشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل، وقال: حدث لي نفس الموقف في عام 2010 عندما تم تلفيق لي جنسية فلسطينية لمنعي من الترشح لانتخابات البرلمان ولولا أني كنت أجهز مستندات تثبت أن أجدادى مصريون لتم استبعادي من انتخابات البرلمان نهائيا.

وأضاف الشاعر في برنامج "مصر الجديدة" علي قناة الناس أنهم عندما شعروا أن شعبية الشيخ حازم صلاح أبو اسماعيل قد تجاوزت الحدود وأصبح يقترب من الرئاسة أرادوا ضربه وضرب التيار الإسلامي من سلفيين وإخوان من خلفه بتلفيق الجنسية له وقد يكون لا يملك الأوراق التي تثبت صدقه ولكن نفس الطريقة تكررت معي وتمكنت من إثبات كذب لجنة الانتخابات والحكومة بعد أشهر .

علناً على الـ BBC البريطانية الشاطر : رصدنا اتصال من المجلس العسكري لاستبعاد مرشحين

بسم الله الرحمن الرحيم


بي بي سي .مصر : خيرت الشاطر يطالب بتغيير رئيس لجنة الانتخابات ويقول رصدنا اتصال بين المجلس العسكري ولجنة الانتخابات لاستبعاد بعض المرشحين

18 ابريل/ نيسان 2012 18:36 GMT

طالب خيرت الشاطر - النائب السابق لمرشد جماعة الاخوان المسلمين وأحد أبرز المستبعدين من سباق الرئاسة في مصر - بتغيير رئيس اللجنة العليا للانتخابات وبعض أعضاء اللجنة الذين لا زالوا أوفياء لنظام مبارك على حد تعبيره.
وأضاف في حديث خاص مع بي بي سي أنه سيتم رفع هذا المطلب في "المليونية" المزمع حشدها يوم الجمعة المقبل.
وقال الشاطر في مقابلته مع الزميل خالد عز العرب ضمن برنامج "لقاء"، إن "جماعة الاخوان المسلمين رصدت اتصالات بين اللجنة العليا للانتخابات والمجلس العسكري خلال الأيام الماضية تؤكد أن المجلس العسكري تدخل لاستبعاد بعض المرشحين".
وردا على سؤال حول مصدر هذه المعلومات قال الشاطر إن "الإخوان موجودون في كل مكان".
واستبعد الشاطر أن يتمكن عمرو موسى - الأمين العام السابق للجامعة العربية - أو أحمد شفيق - رئيس الوزراء الأسبق - من "الفوز في انتخابات نزيهة"، مضيفا أن "الشعب المصري والإخوان المسلمين لن يقبلوا بنتيجة الانتخابات الرئاسية لو شهدت تزويرا واسع النطاق، وأنه في هذه الحالة سيتم اللجوء إلي الشارع والبقاء فيه".
وحول مسألة الدفع بمرشح للإخوان فى الانتخابات الرئاسية ، وهو الأمر الذى أثار جدلا فى الأوساط السياسية منذ أعلنت الجماعة عنه ، قال الشاطر إن الجماعة يمكن أن تعيد النظر فى المسألة لو أنها ترى حظوظ مرشحها قليلة فى السباق الرئاسي.
وأضاف أن قراءتهم للمشهد حاليا تؤكد أن المرشح الذى يقف وراءه حزب وجماعة لها قاعدة كبيرة في أنحاء مصر فرصه أكبر من أى مرشح فردي.
وأكد الشاطر أن محمد مرسي ، رئيس حزب الحرية والعدالة ، لم يكن ثاني اختيار للجماعة كمرشح رئاسي لعدم الثقة فى حظوظه ، ولكن ذلك جاء نتيجة لعملية تصويت فى مجلس شورى الإخوان كانت فيها أصوات الشاطر أعلى من الأصوات التى رجحت كفة مرسي.
واستبعد الشاطر فكرة الاتفاق على مرشح إسلامي واحد معتبرا ذلك ضد العملية الديمقراطية ، وأن الأفضل هو أن يتقدم كل المرشحين وتترك الخيارات كلها للشعب.
وكان الشاطر ضمن عشرة مرشحين استبعدتهم اللجنة بصفة نهائية أبرزهم حازم صلاح أبو إسماعيل المحسوب على التيار السلفي، وعمر سليمان نائب الرئيس السابق حسني مبارك وأيمن نور.
ودعت قوى إسلامية في مقدمتهما جماعة الإخوان إلى تظاهرات حاشدة يوم الجمعة المقبل.
وكان المجلس العسكري قد نفى مرارا التدخل في مسألة الترشيح الانتخابات وشدد على أنه يقف على مسافة واحدة من كل القوى السياسية.
ومن المرشحين الباقين في السباق أيضا القيادي السابق في جماعة عبد المنعم ابو الفتوح وحمدين صباحي.
وتعلن لجنة الانتخابات القائمة النهائية للمرشحين في 26 أبريل/نيسان الجاري، وتجرى الانتخابات يومي 23 و 24 مايو/ آيار المقبل.وإذا تطلب الأمر إجراء جولة إعادة فستكون في 16 يونيو/ حزيران.

http://www.bbc.co.uk/arabic/mobile/m...t_shater.shtml